جمهورية الكونغو

2012 انفجار مخبأ الأسلحة

في أذار 2012، انفجر مستودع أسلحة يقع في ثكنات فوجيم يليندي العسكرية في برازافيل إثر ماس كهربائي حدث بشكل عرضي تسبب في إشعال مخزناً لقذائف الدبابات, حيثُ استبعد وزير الدفاع كل احتمالات حدوث انقلاب.

وأسفر عن حجم هذه التفجيرات مقتل 250 شخص وإصابة نحو 2315 بجروح وتشريد 13,800 وتسببت الأوضاع الصحية السيئة في منطقه الانفجار وما حولها بانتشار وباء الكوليرا، وبذلك وضعت إجراءات لنقل مستودعات الأسلحة الأخرى إلى المناطق الخارجية من أجل تجنب وقوع كارثة أخرى مستقبلاً.

استجابة مؤسسة وقف الواقفين:

استجابتنا لأثار انفجار مستودع الذخيرة العرضي في برازافيل (العاصمة وأكبر مدينة في جمهورية الكونغو الديمقراطية) كانت عبارة عن مهمة شاملة بالكامل نُفّذت على مرحلتين، حيثُ بدأت المرحلة الثانية نيابة عن إدارة وقسم العلاقات الدولية والتعاون في جنوب أفريقيا.

بصفتنا الوكالة الوحيدة للإغاثة التي استجابت لكارثة جمهورية الكونغو الديمقراطية، قمنا بنشر فريق بحث وإنقاذ شامل يضم أربعة كلاب بوليسية وجِهت إلى موقع الانفجار وفرق طبية إضافية إلى مستشفيين لإجراء عمليات جراحية لإنقاذ الأرواح، وتوجهت المزيد من الفرق إلى أكبر مخيم للاجئين في المنطقة. . في هذه المرحلة من عملياتنا وبصرف النظر عن عمليات البحث والإنقاذ والتدخلات الطبية التي تمت، قمنا بتوزيع إمدادات طارئة بقيمة 8ملايين راند على شكل خيام ومواد غذائية ومكملات البروتين عالية الطاقة وملابس وبطانيات ومواد تنظيف.

في المرحلة الثانية من هذه المهمة، شهدت إدارة وقسم العلاقات الدولية والتعاون توفير حزمة مساعدات إنسانية إضافية ورعاية طائرتين تمكنا من خلاها نقل وتوزيع 70 طنًا إضافياً من الإمدادات لضحايا الانفجار وشملت هذه الحزمة المزيد من المواد الغذائية ومكملات البروتين عالية الطاقة والخيام والبطانيات وأقراص تنقية المياه والملابس والمنظفات والمطهرات، بالإضافة إلى توفير معدات متطورة لغرفة العمليات و أدوات جراحية و ضمادات الجروح والمضادات الحيوية ولوازم جراحية معقمة و أفلام الأشعة السينية وناموسيات وغيرها من الأدوية الأخرى.

في حين، واصل فريقنا الطبي المكون من 20 شخص العمل في مستشفيين، حيثُ قاموا بإدارة ثلاثة غرف عمليات وإجراء تدخلات حاسمة في مخيمين لللاجئين، أخيرًا وبعد أن قمنا بتسليم حمولة ست طائرات من الإغاثة الإنسانية والطبية الطارئة، طلبت منا المنظمات غير الحكومية التي تعاني من ضغوط شديدة في برازافيل إرسال مستشارين في مجال الصدمات النفسية إلى المنطقة المدمرة لمساعدة الناجين من الانفجار الذين يعانون من صدمات واكتئاب، وقمنا أيضاً بتقديم فريق مكون من 10 أعضاء عَمِل بالشراكة مع الجامعة المحلية ومع علماء نفس وإخصائيين اجتماعيين في إسداء المشورة للعامة وتقديم دورات حول تقنيات الاستشارة في حال حدوث صدمات وتطوير مهارات الممارسين المحليين.

جمهورية الكونغو


    Copyright © 2021 Gift of the Givers Foundation. All Rights Reserved. "NPO 032-031, PBO 930018993"
    closearrow-circle-o-downarrow-leftbars linkedin facebook pinterest youtube rss twitter instagram facebook-blank rss-blank linkedin-blank pinterest youtube twitter instagram